الصحة النفسية

(ركن الصحة النفسية )

مقاومة الضغوط النفسية/ كيف تعزز مناعتك النفسية ؟؟؟

  1. - كن على استعداد لمواجهة المواقف العصبية
  2. - عليك التحلي بالصبر في علاقتك مع الاخرين سواء الاسرة ، العمل ، الاصدقاء ، الجيران
  3. - حاول السيطرة على ردود افعالك ومرن نفسك على هذا عند تعرضك لمواقف مزعجة وصعبة  .
  4. - لا تجبر نفسك على القيام بأشياء لا تستطيع فعلها او لا ترغب بها
  5. - تحدث مع اشخاص حكماء عقلاء جديرين بالثقة يجعلوك في كامل هدوءك واطمئنانك ويعرضون عليك خبراتهم في كيفية التعامل مع ظروف الحياة .
  6. - تنفس بعمق : التنفس ببطئ في تلك اللحظة الصعبة هي افضل طريقة للتقليل من هذا الضغط .
  7. - تعود على اخذ قسط من الراحة .
  8. - واظب على اخذ برنامجك  الغذائي السليم .
  9. - امنح جسدك حاجته من النوم.

بوجه عام التعامل مع الضغوط النفسية امر في غاية الاهمية ويجب على الشخص الذي يعاني من الضغوط النفسية الا يهمل علاج هذة الضغوط والتخلص منها حتى لا يحدث له مضاعفات .

الصحة النفسية :

تعرف منظمة الصحة العالمية ، الصحة النفسية انها حالة من اكتمال السلامة بدنيا وعقليا واجتماعيا ، لا مجرد انعدام المرض او العجز والصحة النفسية هي جزء لا يتجزأ من الصحة النفسية العامة ، حيث تتطلب الصحة العامة جسدا سليما ،عقلا سليما ووجدانا سليما.

والصحة النفسية هي حالة شبه مستقرة ، يكون الفرد متوافقا نفسيا واجتماعيا مع نفسه وبيئته ،ويشعر فيها بالسعادة مع نفسه ومع الاخرين ويكون قادرا على تحقيق ذاته واستغلال قدراته وامكاناته لاقصى درجة ممكنة ، ولديه القدرة على مواجهة مطالب الحياة .

ولذلك يمكن وصف الشخص السوي نفسيا بانه في الغالب يتمتع بالشعور بالسعادة الداخلية والاكتفاء النفسي ، وتراه يحمل هدفا يسعى لتحقيقه في حياته بنظره ذات قيمة ، وهو مقدر لامكاناته وطاقاته ، ولا يتوقع من ذاته تحقيق ما هو فوق طاقتها ، وهو ذو شخصية قادرة على التطور والنمو ، فلا يثبت على حال لفترة طويلة ، فهو دائم التجدد والتطور والنمو باكتساب المعارف والخبرات وخوض التجارب ، وهو ذو عالم داخلي هادئ بلا صراعات  ، ولديه القدرة على التعبير عن مشاعره وضبط مشاعره السلبية ، وعلى صعيد المظهر الخارجي ، فلديه القدرة على العمل بكفاءة وانتاجية ، وتكوين علاقات دافئة مع الاخرين ويملك قدرا كبيرا من السيطرة على البيئة المحيطة به وباستطاعته اتخاذ قراراته بمفرده ومقدر جيد لمشاعر الاخرين واحتياجاتهم علما بأن هذة الصفات نسبية وليست مطلقة .

تعريف الضغط النفسي :

هو رد فعل الانسان على التغيرات التي هي جزء من حياته اليومية ، وهو عامل سيكولوجي يؤثر على كيان الفرد البنيوي والنفسي، حيث يحد من قدراته على القيام بأعماله وواجباته على الوجه الاكمل ، والى جانب الضغط النفسي يوجد ما يعرف بالضغط الاجتماعي والذي يشير الى اية ظروف او موقف يستدعي تغيير في انماط الحياة السائدة لدى الانسان .

اسباب الضغط النفسي :

  1. - خارجية :
  • تغيرات في الحياة بشكل عام
  • مشاكل مالية
  • العمل والروتين الوظيفي
  • التفكير والانشغال الذهني الدائم
  • صعوبات في العلاقات الاجتماعية والشخصية
  • مشاكل العائلة والاطفال
  1. - داخلية :

- التشاؤم والاحباط واليأس

  • الحوار الداخلي السلبي مع النفس
  • التوقعات الغير واقعية
  • المثالية
  • الافتقار الى القدرة على  الحزم واتخاذ القرار
  • الفراغ الروحي الايماني
  • الشعور بالاغتراب وضعف الثقة بالنفس
  • التصلب بالتفكير وغياب المرونة

اعراض الضغط النفسي :

جسمية ، نفسية ، عقلية، اجتماعية .

  • جسمية : شحوب في الوجه ، التعرق، ضيق التنفس ، التنفس بسرعة ، صراع شديد ، ميل للقيئ، الاحساس بالدوخة ، احساس بتدفق الدم في الوجه مع السخونة، الام في المعدة ، القولون العصبي، الافراط في الطعام ، المبالغة في عدم تناول الطعام ، الكسل ، النوم لفترات طويلة ، عدم النشاط ، الام في الظهر ، الام في عضلات الرقبة ، احتكاك الاسنان، قرحة المعدة ، فقدان الطاقة ، عصر الهضم ، التعب ، التهاب الجلد وجفافه ، ارتفاع ضغط الدم .
  • اعراض نفسية : اضطرابات القلق والاكتئاب ،الشيخوخة المبكرة ، الارق والقلق، التعب ، الخمول ، الانهاك ، التشويش والغضب ، الشعور بالاغتراب النفسي ، تقلب المزاج .
  • اعراض عقلية : يؤدي الى تشتيت التفكير وضعف التركيز وتراجع على مستوى التحصيل الدراسي ،انخفاض في الانتاج الفكري
  • اعراض اجتماعية سلوكية :الخجل والعزلة الاجتماعية والشعور بالحرج وضعف الشخصية على مستوى التفاعل الاجتماعي والتهكم والسخرية وتجاهل الاخرين .

 اساليب الوقاية والعلاج للتغلب على الضغوط النفسية والجسمانية :

  1. - اتباع الانماط الحياتية الايجابية
  2. - التقرب من الله والاهتمام بالحياة الروحية الايمانية ( ما اجمل ان يكون للشخص ورد قرآني يومي )
  3.  ممارسة الرياضة (سباحة ، تنزه، مشي )
  4. - الابتعاد عن مصادر التوتر وتخصيص بعض الوقت لقضائه مع الاصدقاء المقربين الداعمين وتبادل الحديث عن الذكريات الجميلة وما شابه.
  5. - الضحك : يفرز مادة (السيروتونين )التي تعمل على تنظيم مزاج الانسانويسمى ( هرمون السعادة ) ويزيد من تدفق الدم وتحسن وظائف الاوعية الدموية واسترخاء العضلات .
  6. - الاهتمام بالاجازات (السفر والرحلات العائلية )
  7. - التأمل (الاسترخاء للجسم والتركيز للعقل )
  8. - النوم الجيد بشكل عام والحرص على الاستمتاع بالقيلولة اثناء النهار .
  9. - اغلاق الهاتف المحمول وتخفيف استخدام (الفيس بوك )
  10. - الاستماع الى الموسيقى الهادئة، حيث تساعد على الاسترخاء.
  11. -الاستمتاع بتناول الشكولا (تزيد من هرمون السيرتونين المسؤول عن السعادة والراحة النفسية وتقلص معدلات الكورتيزون والادرنالين المسؤولة عن التوتر.وتناول الحمضيات يهدء الاعصاب ويعزز الجهاز المناعي ، السبانخ يحتوي على المغنيسيوم المقاوم لالام الرأس والتعب.

والسمك حيث يحتوي على الاميغا 3ويحارب هرمونات التوتر واضطراب المزاج ، الى جانب ذلك الافوجادو والحليب والحرص على اخذ الغذاء المتوازن مما يؤدي الى تقوية جهاز المناعة في الجسم  .

بعد تناول هذا الموضوع بايجاز ، فمن الحري بنا كموظفين ، ان نحرص على تجنب مصادر الضغط النفسي والقدرة على التقبل والتعايش مع ما هو قائم من ضغوط تتعلق ببيئة العمل او ضغوط ذاتية شخصية وهذا يحتاج منا الى مهارات ذاتية ، حتى نتجنب قدر الامكان الشعور بالملل او الاحتراق الوظيفي او تراجع في مستوى الدافعية للعمل والايجابية في التفكير والتفاؤل ، وحتى تتمكن من بناء علاقات مريحة ودافئة وايجابية قائمة على الاحترام المتبادل تساعدنا في تحقيق الذات والشعور بالسعادة مع انفسنا والاخرين .

على امل اللقاء بكم في مواضيع اخرى ضمن اهتماماتكم وتحظى باعجابكم وتحقق الاستفادة المرجوة .

ولكم جزيل الشكر وموفور الصحة والعافية

 

 وحدة التوعية والارشاد